المشري يهدد خصومه بالإزالة في تغريدة مهنئة بالعيد

9

أخبار ليبيا 24

غرد رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مهددا بوجوب  إزالة كل من يعرقل الإصلاحات الاقتصادية، ومشدداً على أهمية مرورها.

وقال المشري “الإصلاحات الاقتصادية لا بد أن تمر (بإذن الله) ومن يعرقلها لا بد أن يزال بعون الله”.

وختم رئيس المجلس الأعلى للدولة تغريدته بالقول “كل عام وأنتم بخير”.

وتولى المشري، العضو بحزب العدالة والبناء الإخواني، رئاسة المجلس الأعلى للدولة في ابريل الماضي عقب تغلبه على خصمه الراديكالي عبد الرحمن السويحلي بـ64 2صوتاً مقابل 45 صوتاً، ورغم حالة التفاؤل التي سادت باحتمال أن يكون أقل حدة من سلفه إلا أنه أظهر مواقف متشددة أبرزها انتقاده لاجتماع باريس في أواخر مايو الماضي الذي كان أحد حاضريه رفقة رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج والقائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر ورئيس البرلمان عقيلة صالح.

الجدير بالذكر أن عدداً من  الاجتماعات تجرى مؤخراً لتمرير الإصلاحات الاقتصادية التي يعتزم المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق تنفيذها.

وكان أخر هذه الاجتماعات اجتماع ثلاثي جرى الأربعاء الماضي وجمع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري ومحافظ مصرف ليبيا المركزي-طرابلس  الصديق الكبير ، والذي كشف مخرجاته عضو المجلس الأعلى للدولة إدريس بوفايد حيث أكد في منشور له بصفحته الشخصية اتفاق المجتمعين على فرض رسوم بنسبة 200% على شراء العملة، وزيادة سعر الوقود إلى 30 قرشا.

مقالات ذات صلة