هروب قيادي ومتحدث سابق لشورى درنة…إلى أين كانت وجهته؟

10

أخبار ليبيا24

كشف مصدر مطلع من مدينة درنة أن القيادي في السرية الأمنية والمتحدث السابق لدى مجلس شورى مجاهدي درنة المنحل حافظ مفتاح الضبع الحصادي المكني “أبي أيوب” تمكن من الفرار من المدينة والتوجه إلى مدينة مصراتة.

وأضاف المصدر أن عملية هروب الحصادي من مواليد 1979 إلى مدينة مصراتة كانت خلال شهر يوليو 2018 بعد دفعه لمبلغ مالي لبغض الخونة والمندسين.

وأشار المصدر إلى أن عملية هروب المتحدث السابق القيادي كانت بعد عملية هروب أنيس إبريك مكرازمن مواليد 1963 وبرفقته عدد من العناصر الإرهابية بعد دفع مبلغ وقدره 150 ألف دينار حيث شوهد أيضًا في مدينة مصراتة بتاريخ 20 يوليو 2018 .

وأكد المصدر أن هناك عدد من العناصر البارزة وعلى مستوي القيادة أيضا قد فرت من محاور القتال في مدينه درنة إلى مصراتة ومنها إلى تاجوراء بعد دفع المال لبعض الفاسدين والخائنين لتسهيل هروبهم ومنهم محمد إمراجع الحاج الشهير “دنقو” والمكني “أبومعاذ”.

ولفت المصدر إلى أن مايحدث الآن في مدينة درنة من تهريب الإرهابيين مثله حصل في بنغازي وتحديدا في منطقة “أخريبيش” عندما تم تهريب القيادي ” سالم شتوان ” وتسهيل هروبه مقابل المال في يوليو 2017.

مقالات ذات صلة