الوطنية للنفط تحمل مسؤولية اقتحام مكتب رئيس مجلس الإدارة للأمن المركزي طرابلس

8

أخبار ليبيا24

حملت المؤسسة الوطنية للنفط وشركة البريقة لتسويق النفط كامل المسؤولية لكل من يقف خلف اقتحام مكتب رئيس لجنة الإدارة عماد بن كورة من قبل مجموعة مسلحة تابعة للأمن المركزي طرابلس.

وأكدت المؤسسة في بيان لها أن هذه المجموعة تتحمل كافة النتائج المترتبة على واقعة الاقتحام وخصوصا أن مكتب رئيس لجنة الإدارة يحتوي على أختام رسمية ومستندات تخص الشركة ونشاطها.

وأشارت إلى أنه إذا أرادت الجهة التي تقف وراء هذا العمل أن تُعامل كجهات شرعية معترف بها فعليها أن تقوم باحترام التشريعات واتباع نهج دولة المؤسسات والقانون.

واستنكرت المؤسسة هذا التصرف وإرهاب الموظفين الذين يحاولون تأدية مهامهم بهذه الطريقة المشينة، مشيرة إلى أنها قامت بإحالة بلاغ لمكتب النائب العام فور علمها بالحادثة.

يذكر  أن عناصر مسلحين تابعين لما يسمى الأمن المركزي في طرابلس طالبوا صباح يوم الثلاثاء مقابلة رئيس لجنة إدارة شركة البريقة لتسويق النفط عماد بن كورة وبعد علمهم بعدم وجوده قاموا بدون وجود أي إذن قانوني بالاستيلاء على مفاتيح مكتبه عنوة، و في اُسلوب يمثل النهج المليشياوي الخارج عن القانون وطلبوا من مدير مكتب شؤون لجنة الإدارة إخطار رئيس لجنة الإدارة بالشركة عدم الدخول إلى المكتب إلا بعد مراجعتهم.

يشار إلى أن رئيس شركة البريقة لتسويق النفط عماد بن كورة أصدر المدة القليلة الماضية قرارًا بإلغاء مكتب متابعة توزيع الوقود والغاز في شركة البريقة والذي يرأسه ميلاد الهجرسي وتسريح كامل موظفيها وتوزيعهم على الإدارات الأخرى بالشركة.

وكان مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط أعلن إدانته لما تعرض له رئيس لجنة إدارة شركة البريقة لتسويق النفط عماد بن كورة من تهديدات من قبل عدة مليشيات مسلحة في العاصمة طرابلس.

وأوضح مجلس الإدارة أن تهديد بن كورة يأتي محاولة لإجباره على إعادة النظر في قرار حل ما يسمى بمكتب مراقبة توزيع الوقود والغاز و الذي كان يرأسه ميلاد عبدالله الهجرسي والذي تمت إحالته للتحقيق والذي قام بإنشاء صفحة في موقع الفيس بوك للجنة وهمية تدعى لجنة أزمة الوقود و الغاز و استخدامه لشعار شركة البريقة لتسويق النفط بشكل غير قانوني.

مقالات ذات صلة