مضبوطات توضح هوية مهاجمي موقع النهر الصناعي في منطقة السرير

9

أخبار ليبيا24- خاص

اقتحمت الأيام القليلة الماضية مجموعة مسلحة موقع النهر الصناعي في منطقة السرير وقامت بسرقة عدد من السيارات ذات الدفع الرباعي وقطع الغيار إضافة إلى سيارة خاصة بنقل المياه والمواد الغذائية والطبية بعد أن جمعوا مستخدمي الموقع وأمروا بقطع الكهرباء عن أحد الأبراج ليمنعوا الاتصال.

ولم تعرف تبعية تلك المجموعة باستثناء أنهم كانوا يرتدون ملابس عسكرية وأن لهجتهم كانت قريبة من سكان المنطقة الشرقية لليبيا، بحسب تصريح مدير الموقع محمد المصري لـ”أخبار ليبيا24″ في وقت سابق.

وحول هذا الأمر رجح المسؤول الإعلامي في الكتيبة 276 مجحفل المنذر الخرطوش أن للمجموعة التي هاجمت جهاز منظومة النهار الصناعي علاقة بالإرهابيين الذين فروا من محاور الاشتباك في مدينة درنة عن طريق الظهر الحمر.

وأوضح المسؤول الإعلامي أنه تم القبض على فردين قرابة بوابة العزيات بمسافة 11 كيلو مترجلين ولا يحملون سلاح من الهاربين من الظهر الحمر في مدينه درنة.

وما ضبطته القوات المسلحة المتكونة من كتيبة 127 التابعة للمنطقة الكفرة العسكرية ووحدة أصول السرير التابعة لجهاز حرس المنشات النفطية بعد الاشتباك مع المجموعات الإرهابية التي قامت بالسطو وسرقة موقع النهر الصناعي في منطقة السريرأوضح تبعية هذه المجموعة.

فقد اشتبكت القوات المسلحة بالقرب من جبال الهروج على بعد 480 كيلو من موقع النهر مع المجموعة المسلحة التي هاجمت الموقع وجرى استرجاع عدد 4 آليات و إعطاب واحدة .

ومن بين هذه المضبوطات هو وجود حزام ناسف في إحدى السيارات والتي تدل على أن المجموعة الإرهابية التي هاجمت الموقع تابعة لتنظيم الدولة الإرهابي “داعش”.

وأكدت القوات المسلحة على جاهزيتها للدفاع عن مقدرات الشعب في منطقة السرير من المنشآت الحيوية ورفعها لحالة التأهب القصوى لصد أي هجوم وملاحقة منفذيه.

 

مقالات ذات صلة