“التعريض ممنوع ولو بحرف”..هيئة أوقاف المؤقتة تحذر مدراء مكاتبها من “منشورات المتعاونين”

11

أخبار ليبيا 24

أصدرت الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية بالحكومة المؤقتة تعميماً إلى مديري مكاتب الأوقاف بالمناطق بشأن ما قالت أنه “تعريض” من قبل بعض المتعاونين معها بأصحاب الصفات على وسائل التواصل الاجتماعي، ما اعتبر تكميماً للأفواه وتعارضا مع  القوانين المعمول بها في الدولة الليبية والتي تنص صراحة على حرية الرأي والتعبير وفقاً للحدود و الضوابط المحددة .

وقالت الهيئة في تعميمها أنها لاحظت من خلال متابعتها لما يكتب على وسائل التواصل الاجتماعي وصفحات الفيسبوك وجود ” العديد من الكتابات التي تبث فيها التعريض بالهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية، ومديري الإدارات بها، وأعضاء اللجنة العليا للإفتاء”.

وبينت أن أصحاب هذه الكتابات “أغلبهم من المتعاونين مع الهيئة بصفات مثل الإمامة والخطابة والتحفيظ وغيرها من الصفات”.

وأخذت الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية بالحكومة المؤقتة على مدراء مكاتبها عدم اتخاذ إجراء ضدهم بالرغم من تعميم سابق لها بعدم التعرض للهيئة واللجنة العليا للإفتاء في هذه الكتابات.

واعتبرت كتابهم للمدراء بمثابة إنذار أخير “لكل من يتعرض لمجلس النواب والحكومة الليبية المؤقتة ووزرائها وهيئاتها بأي حرف على وسائل التواصل الاجتماعي وصفحات الفيسبوك”.

وشددت على “من كانت عنده نصيحة” بأن تكون بـ”الطريقة الشرعية لا بالتشهير”.

وأمرت الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية بالحكومة المؤقتة مدراء مكاتبها باتخاذ كل الإجراءات اللازمة حيال المخالفين للتعميم وإفادتها بذلك.

وأنذرتهم بأنه في حالة “ثبوت أي كتابة ولم تتخذ أي إجراءات حيال صاحبها سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال مدير المكتب المعني وصاحب الكتابة”.

ولوحت بإقالة مدير المكتب والكاتب من المهام المكلفين بها.

مقالات ذات صلة