الحاسي :الصديق الكبير غير شرعي ومؤسسة النفط مقرها بنغازي

9

أخبار ليبيا 24 – خاص

وصف رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المتواجدة في بنغازي فرج سعيد الحاسي في تصريح خاص لأخبار ليبيا 24 رئيس المصرف المركزي- طرابلس الصديق الكبير بأنه غير شرعي، معتبراً إياه معزولاً.

وقال الحاسي “تمسك الكبير بالكرسي يثير الشبهات، مضيفاً أن مجلس النواب أنتخب رئيساً لمصرف ليبيا المركزي ويجب أن يكون هو من نتعامل معه لأن مجلس النواب هو الشرعي والحكومة المنبثقة عنه”.

وتابع “مطلبنا سليم ونطمئن الشريك الأجنبي وكل الإجراءات سليمة”.

قمنا بزيارة للمقر الرئيسي لشركة الخليج ووجدنا كل التفاهم من لجنة الإدارة والعاملين في الشركة وغداً ستكون لنا زيارة لموانئ السدرة ورأس لانوف والزويتينة والبريقة .

واستطرد “البعض متخوف والبعض الأخر يشعل فتيل الفتنة ولكن ما نقوم به الآن هو الصحيح والشرعي والقانوني ومن يتمسك بوظيفته فهو مستفيد والمواطن الليبي غرباً وشرقاً وجنوباً هو الخاسر وهو من يقف في الطوابير الطويلة على المصارف والمخابز وغيرها”.

ونوه “المواطن يرى بأم عينه أن مقدرات النفط تصرف على الكتائب والمرتزقة وها هم يعودون على مقدرات الشعب الليبي ليحرقوها ويدمروها . ألا يتساءل الليبيون من أين للمرتزقة والمارقين هذه المعدات والأسلحة التي يهاجمون بها النفط إنها من واردات النفط الليبي التي ترجع علينا بالنقمة والخراب”.

وتحدث الحاسي عن مقر المؤسسة الوطنية للنفط بالقول أن “مكانها الرئيسي بنغازي من عام 1968 ثم نقلت لرأس لانوف وعادت إلى طرابلس والآن رجعت إلى مقرها الرئيسي بنغازي. ما هي المشكلة الآن ؟ ليس هنالك أي مشكلة فهي رجعت لموطنها الطبيعي. العاملون في المؤسسة فرع طرابلس هم زملائنا وسوف يكلفون بأعمال أسوة بزملائهم في بنغازي وسبها ولن نقصي أحداً منهم سيكونون مكرمين أعزاء . نحن نعمل على تفتيت المركزية وسوف نوزع المهام على الجميع ولدينا ثقة كبيرة في خبراء النفط في ليبيا في كل المدن وسيكون التساوي في كل شئ”.

وختم بالقول “نحن سنحارب المركزية والفساد المالي والإداري المتفشي من إيرادات النفط والقادم أفضل وما على المواطن إلا انتظار هذه النتائج والتي صدرت من قائد الجيش المشير خليفة حفتر لإصحاح الأخطاء والفساد” .

 

مقالات ذات صلة