النائب الصالحين عبد النبي: الجيش تعرض للظلم بسبب عدم تسليحه

4

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال النائب الصالحين عبد النبي في تصريح صحفي لأخبار ليبيا 24 أن الجيش الليبي تعرض لأكبر أنواع الظلم بسبب عدم تسليحه، مشدداً على أن بنائه كان صحيحاً  منذ البداية في المعسكرات والكليات العسكرية وذلك بالتزامن مع محاربة الإرهاب والذي-بحسب عبد النبي- نجح فيه بشهادة الجميع في الداخل والخارج.

وأوضح عبد النبي أن “تسليح الجيش سيكون له تأثير إيجابي على دول الجوار القريبة والبعيدة لأنه يحارب الإرهاب نيابة عنهم”.

وتابع “أخر انتصارات الجيش هو محاربة المرتزقة والمرتشين لاحتلال الهلال النفطي وتحريره في ساعات محدودة،  والحفاظ على أرزاق الليبيين وحمايتهم هو من أولويات الجيش الليبي.

ونوه إلى أن “الضربات كانت سريعة وموجعة وأنا متأكد بأن هذه العصابات وغيرها لن تعاود الكرة من جديد فالخسائر كانت فادحة لديهم في الأرواح والمعدات وتحرير درنة والموانئ النفطية كان  في وقت واحد لأن الجيش بقيادة حفتر سوف يفرض سيطرته على ليبيا كلها ولن تنهكه توسعة ساحات الحرب” .

وأبدى عبد النبي استغرابه من الصمت الدولي من الجامعة العربية ومجلس الأمن والاتحادين الأوروبي والأفريقي.

مستطرداً ” لم تكن المرة الأولى التي يحرر فيها الجيش الهلال النفطي فقد حرره في السابق وسلمه للمؤسسة الوطنية للنفط فهو قوت الليبيين ولا نسمح بالتعدي عليه من أي جهة كانت “.

وكان القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر قد أعلن فجر الخميس الماضي انطلاق ساعة الصفر لتحرير الهلال النفطي من قبضة الجماعات الإرهابية وتطهيره منها، صادرا أوامره لوحدات الجيش ب “الاجتياح المقدس” لتلك المنطقة خلال كلمة وجهها لهم عبر أجهزة اللاسلكي أثناء تواجده في غرفة العمليات الرئيسية.

ونتج عن عملية الاجتياح المقدس تحرير مينائي السدرة وراس لانوف وطرد مجموعات الجضران من منطقة الهلال النفطي.

 

مقالات ذات صلة