داعش ينقلب على عناصره ويعدمهم بالمئات

8

أخبار ليبيا24

بعد هول ما شهده العالم بأجمعه من إجرام داعش وإرهابه, لم تعد أعماله الهمجية تفاجىء أحد حتى ولو بقي تأثيرها صعب الاستيعاب, ولكن ما لا يتوقعه من يترقب خطوات داعش بخوف أن يشهد مجازر مرتكبة من التنظيم الإرهابي بحق عناصره وقاداته.

فالجماعة اليوم بحالة يرثى لها ولوحشيتها لا حدود, فالدواعش مضطهدة ومهزومة ومهجورة دون أي سند أو مساعدة فباتت مستشرسة ومرتبكة ومشككة حتى بأهل بيتها المدمر.

فقد أعلن مصدر أمني في محافظة نينوى العثور على 187 جثة تعود لعناصر داعش الإرهابي جنوب مدينة الموصل التي تقع على مسافة نحو 400 كيلومتر شمال بغداد.

وقال العقيد يونس شريف من شرطة نينوى إن قوة من الشرطة عثرت في منطقة الجزيرة التابعة لقضاء الحضر التي تقع على مسافة نحو 90 كيلومتراً جنوب الموصل على 187 جثة تعود لعناصر داعش بينهم قياديون عرب وأتراك وروس وأفغان وآذريون كان قد أعدمهم التنظيم خلال عمليات التحرير بالموصل لتخاذلهم أو عدم إطاعة الأوامر.

وتعلن السلطات الأمنية العراقية من حين لآخر عن العثور على جثث لعناصر داعش في مناطق متفرقة من محافظة نينوى.

مقالات ذات صلة