أوروبا تتأهب وتعتقل مناصرين لداعش

8

أخبار ليبيا24

اعتقلت الشرطة الألمانية بعد ملاحقة أمنية واستخباراتية دامت سنة الشاب التونسي البالغ من العمر 29 عاما وزوجته بعد العثور على مواد كيميائية سامة في شقتهما.

وكشفت تقارير إعلامية أن المشتبه به كان يعتزم على الالتحاق بتنظيم داعش الإرهابي في سوريا.

وفي تقرير صادم صادر عن مركز أبحاث في أسبانيا تبين أن هناك ارتفاع ملحوظ لعدد المواطنين المغاربة المعتقلين بتهم مرتبطة بالإرهاب.

وأوضح التقرير أن الأجهزة الأمنية الأسبانية اعتقلت 75 مغربيا مشتبه فيهم في مختلف المدن الأسبانية ما بين 2016 و2017، مبرزا أن 33 مغربيا اعتقلوا سنة 2016، فيما تم اعتقال 44 مغربيا آخر في 2017.

وفي إيطاليا, أجرى حوار تلفزيوني مع الداعشية المغربية المحكومة بأربع سنوات سجن في إيطاليا، ظهرت المتهمة مريم برحيلي مع طفلين وأقرت أنها أنجبتهم من داعشي معتقل لكنها نفت أن تكون شاركت في أعمال إرهابية.

وشددت الداعشية المغربية على أنها عرفت حقيقة الداعشيين منذ التحاقها بهم، مؤكدة على أن لا علاقة لهم بدين الإسلام.

وكانت “برحيلي” البالغة من العمر 22 سنة، قد هربت من بيت أسرتها في إيطاليا للالتحاق بداعش، لتحكم غيابيا بالسجن أربع سنوات، بعد اتهماها بالانخراط في الأعمال الإرهابية لداعش.

وهي اليوم بكثير من الأسى والندم تتمنى العودة إلى إيطاليا ولو كان مصيرها السجن إذ تفضل السجن على جحيم داعش.

مقالات ذات صلة