تقدمات كبيرة في درنة…ومستشفى ميداني للإرهابيين يحوي أدوية ومعدات خاصة بمستشفى الهريش

9

أخبار ليبيا24- خاص

قال ‏المسؤول الإعلامي للكتيبه 276 مشاة‏ المنذر الخرطوش إن ‏الكتيبة 276 مشاة وقوات القاطع الخامس تخوض اشتباكات عنيفة على قاعة زرقاء اليمامة وعمارات شركة الجبل في المدينة.

وأضاف الخرطوش في تصريح خاص لـ”أخبار ليبيا24″ أن سرية الضفادع البشرية انضمت للقاطع الخامس، لافتا إلى أنه تم تأمين حي السيدة الخديجة والبخارية وغابة بومسافر ومصيف 1805 بالكامل.

ومن جهته، كشف مصدر مطلع من مدينة درنة أن المحور الغربي لم يشهد – أمس الثلاثاء – أي تقدم ليكون آخر نقطة تقدمت لها القوات المسلحة هي “مخازن السلع التموينية”.

وأضاف المصدر أن الوحدات العسكرية تتوغل من جهة شرق المدينة في أبرز شوارعها ومنها “شارع الجلاء” والممتد إلى ما بعد مسجد الصحابة وسط المدينة، بعد سيطرتها على الميناء البحري.

وذكر شهود عيان من مدينة درنة أن سلاح الجو استهدف سيارة تابعة لمجلس الشورى “المنحل” محملة بالذخائر بالقرب من العمارات في حي السلام في المدخل الغربي للمدينة.

وتناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لحظة العثور على مستشفى ميداني يحوي أدوية بكميات كبيرة خاصة بوزارة الصحة وكان من المفترض دخولها إلى مستشفى الهريش.

ويقول شخص في المقطع – يبدو أنه خبير في الأدوية وأنواعها واستعمالاتها – إن الأدوية والعقاقير والمستلزمات الخاصة بغرف العمليات والعناية الفائقة في المستشفى الميداني لا توجد في مستشفى الهريش في المدينة.

وأضاف أن بعض الأدوية والمسكنات والأداوت الخاصة بالكسور يطلب من المواطنين جلبها بطريقتهم من خارج المستشفى لأنها غير موجودة لديهم بينما هي متوفرة لدى الجماعات الإرهابية في هذا المستشفى الميداني.

 

مقالات ذات صلة