ألغام الإرهابيين في درنة تحصد المدنيين ..والسيطرة على الملعب البلدي مسرح إعدامات “داعش”

5

أخبار ليبيا24

توفي 4 أشخاص من عائلة واحدة وجندي تابع للكتيبة 437 كرسة المتمركزة في القاطع الخامس فى وادي الناقة إثر مرور سيارتهم فوق لغم زرعته الجماعات الإرهابية في تلك المنطقة.

وأسفر انفجار اللغم عن إصابة أفراد من أسرة أخرى كانت في الجوار حيث نقلت فتاة تبلغ من العمر 18 سنة إلى غرفة العناية فى مستشفى قورينا بحالة حرجة

وقتل أيضًا يوم أمس الثلاثاء مدنيين اثنين هما ناصر الفرطاس والطفلة مرام سالم تربح وذلك أثناء خروجهما مع أسرهما من المنزل نتيجة الألغام.

فيما قتل 7 أشخاص اليوم الأربعاء عقب انفجار لغم أثناء محاولة الأهالي الخروج من المدينة عند مدخل درنة الغربي قرب المدينة الرياضية تحديدًا بالقرب من “تبات” مصيف 1805.

وفي شأن تقدم القوات المسلحة تمكنت القوات المسلحة العربية الليبية من السيطرة على المعلب البلدي في مدينة درنة وهناك أنباء عن السيطرة على حي السيدة خديجة والعمارات المقابلة لها المعروفة بـ”الصينية” والمحطة البخارية على الساحل الغربي للمدينة.

ونفذت في الملعب البلدي عدد من عمليات الإعدام والقصاص من قبل المحكمة الشرعية التابعة لتنظيم الدولة الإرهابي “داعش” كانت إحداها لشخص مصري لاتهامه بالقتل فيما ألغي تنفيذ حكم السارق لمواطن ليبي وتم تنفيذ الحكم أمام المسجد العتيق لأنه تعرض للقصف من قبل المُقاتلات الحربية التابعة لسلاح الجو الليبي.

 

مقالات ذات صلة