الصالحين عبد النبي: لا علم لي باجتماع المغرب وصالح أصطحب نواباً لم يأتوا للبرلمان منذ سنتين

8

أخبار ليبيا 24-خاص

نفى النائب الصالحين عبد النبي في حوار ينشر لاحقا على أخبار ليبيا 24 علمه بالاجتماع الذي ضم رئيس مجلس النواب عقيلة صالح برئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري بالمملكة المغربية أواخر أبريل الماضي، نافياً أن يكون قد تم طرح الموضوع داخل قبة البرلمان لمناقشته.

وقال عبد النبي رئيس مجلس النواب أصطحب معه للمغرب أعضاء بعضهم لم يأتي للبرلمان من سنة ونصف وسنتين وعضو غير منتظم الحضور يحضر أسبوع ويتغيب أسابيع وشهور .

وأضاف النائب أن عقيلة “وحتى بعد عودته من زيارة المغرب لم يطرح ما جرى في الإجتماع ولم يحط مجلس النواب بما حدث”.

واستغرب عبد النبي نفي صالح لأن يكون اجتماع المغرب مرتبا بالقول”للأسف أن رئيس مجلس النواب خرج علينا من حوالي أسبوع عند الساعة الثالثة فجراً في صحيفة المرصد مباشرةً وأنكر إنه أجتمع مع خالد المشري وأن الزيارة لم تكن مرتبة بل هي زيارة ودعوة من رئيس البرلمان المغربي وقال التقيت معه في عشاء على شرف وزير الخارجية المغربي وفي اليوم الذي يليه نفى مجلس الدولة هذا الكلام وأصدر بيان رسمي بأنهم التقوا مع رئيس مجلس النواب وأعضاء مجلس النواب المرافقين له واتفقوا أن يشكلوا رئيس ونائبين ورئيس حكومة وأن يدعوهم للحضور إلى مدينة طبرق” .

وشدد ” الكلام تضارب ما بين رئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس النواب وهذا خلل وهذه الجولات المكوكية وهذه الزيارات التي لم يحط بها مجلس النواب هي للبحث عن الذات وليس للبحث عن حل أزمة وطن وللأسف يبحثون عن أنفسهم ويريدون أن وضع أنفسهم في موقع متقدم ويقومون بتضليل الشارع بأنهم مع الوطن” .

واشترط النائب الصالحين عبد النبي أن يطرح الموضوع تحت قبة البرلمان وما يقره أعضاء مجلس النواب الليبي هو الذي ينفذ .

وكان رئيس مجلس النواب عقيلة صالح قد اجتمع في 24 ابريل الماضي برئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري بالمغرب في حضور وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، قبل أن يبادر إلى نفي أن يكون اللقاء مرتباً، مشدداً نه التقى المشري خلال عشاء على شرف وزير الخارجية المغربي.

 

مقالات ذات صلة