العراق تتعهد ألا عودة لداعش وتنضم إلى جبهة محاربيه

10

أخبار ليبيا24

تحول العراق من بلد يقاوم احتلال داعش ويحارب إرهابه إلى بلد منتصر على التنظيم الارهابي فهو دحره عن أرضه وتوعد شعبا وجيشا وحكومة على أن لا عودة لداعش الى العراق.

وقال الرئيس العراقي حيدر العبادي يوم الثلاثاء إن العراق أصبح يقود حرب مطاردة تنظيم داعش الإرهابي خارج حدوده وباعتراف العالم، لافتا إلى أن العراق لن يسمح بعودة داعش مرة أخرى.

وفي سياق الانتصارات المتتالية التي تحقق ضد تنظيم داعش الإرهابي على أيدي القوات العراقية, ضبطت الأجهزة الأمنية العراقية، خلال عملياتها النوعية المستمرة في ملاحقة بقايا تنظيم داعش وخفاياه أكثر من 10 براميل تحتوي بداخلها على مواد كيميائية، مع أنواع مختلفة من السلاح والمتفجرات في مناطق متفرقة، من شمالي البلاد وغربها.

وأعلن الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العراقي عميد يحيى رسول، في بيان، أن مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في قيادة عمليات صلاح الدين وبمعلومات استخبارية دقيقة، توصلت إلى مخزن للعتاد والعبوات من مخلفات العصابات الإرهابية المندحرة في منطقة بيجي، شمالي المحافظة.

وأضاف رسول، أن المفارز ضبطت داخل المخزن، 11 برميلا بداخله مادة نترات الأمونيا و13 جلكان (صفيحة) من مادة C4، و21 قذيفة هاون، و7 صواريخ قاذفة و6 أكياس أمونيا، و6 عبوات مسطرة و3 صواريخ أرض جو، بالإضافة إلى كمية من العتاد المختلف الأنواع.

وعثرت الشرطة أيضاً على مضافة لـداعش الإرهابي، داخل نفق يحتوي على 10 أحزمة ناسفة، وعبوة ناسفة، ومواد غذائية مختلفة، وأواني طبخ، وأغطية، ومواد طبية، وأدوية و4 مخازن بندقية تم تفجيرها مع النفق تحت السيطرة.

واكتشفت الشرطة نفقًا آخر، يحتوي ملابس عسكرية وأخرى مدنية تم حرقها، وردم النفق مع نفق غيره فارغا.

الجدير بالذكر أن القوات العراقية تواصل عمليات التطهير والتفتيش للبحث عن عناصر إرهابية في المناطق التي حررتها من قبضة تنظيم داعش شمال ووسط وغربي البلاد.

مقالات ذات صلة