وزير الصحة المكلف: منعنا استيراد الأدوية عبر المنافذ البرية وحددنا المطارات والموانئ لهذا الغرض

10

أخبار ليبيا24- خاص

قال وكيل عام وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة والمكلف بتسيير وزارة الصحة سعد عقوب لـ”أخبار ليبيا24″ منعنا استيراد الأدوية عبر المنافذ البرية وحددنا المطارات والموانئ لهذا الغرض وأمنت الطرق الشرعية والقانونية لدخول الدواء.

وأضاف عقوب أن مجلس الوزراء أصدر قرارًا بتحديد الموانئ والمطارات التي ستدخل من خلالها الأدوية ومن بينها ميناء ومطار مدينة طبرق وميناء بنغازي ومطار بنينا وفي باقي المدن الليبية طرابلس ومصراتة ومطار سبها في الجنوب الليبي .

وأوضح وكيل عام وزارة الصحة – الوزير المكلف – أن الهدف من تحديد هذه المطارات هو توصيل الأدوية بطريقة علمية وآمنة وفق الحلقات، مطمئنًا الجميع أن الأمور الإدارية والفنية قد أسست.

وذكر عقوب أنه خلال الفترة الماضية وعند تأسيس جهاز الإمداد الطبي والذي يخول له وفق القانون توريد الأدوية بالطرق القانونية والإدارية والفنية أسست إدارة الإمداد الطبي في بنغازي وتم فتح فرع في الجبل الأخضر وكذلك فرع في البطنان حيث لها علاقة تأسيسية بعمل جهاز الإمداد الطبي وتوزيع الأدوية.

وتابع الوزير المكلف “لاننكر بأن هنالك شح كبير في الأدوية ولكن عندما تم ترتيب الإدارة والبيت الداخلي والذي له علاقة بتوريد الدواء وهو جهاز الإمداد الطبي سنبدأ خلال الفترات القادمة وصول شحنات الأدوية سواء كان بالتنسيق وفق الحصة المقررة وهي 40% مع الإدارات الفنية على مستوى ليبيا أو بالتوريد المباشر للإمداد الطبي للبلديات التابعة للحكومة الليبية المؤقتة”.

وأضاف منعنا من دخول الأدوية من خلال المنافذ البرية حفاظأ على الدواء لكي يصل إلى المواطن بطريقة آمنة ومستقرة وفق حالات بإردة وإفراج جمركي ورقابة على الأدوية وهذا يعتبر من أهم الإجراءات لأن الدواء قد لايكون فاعل عندما يدخل بطرق غير شرعية.

وقال عقوب “الآن أمنت الطرق الشرعية والقانونية لدخول الدواء وبدأنا بالفعل، وصلتنا كميات خلال الفترة الماضية من أدوية السكر والضغط والقلب وأدوية الأورام وهي موجودة في الأماكن التخصصية كل حسب نوع الدواء والتخصص وذلك حفاظاً منا لوصول هذه الأدوية للمرضى والتي تصل بشكل منظم”.

وواصل حديثه “أما ما يخص أدوية مرضى الأورام فقد خصصنا كميات كبيرة في مركز طبرق الطبي ومركز بنغازي الطبي وخلال الأيام المقبلة سيتم افتتاح أقسام مماثلة في البيضاء والمرج وإجدابيا”.

وشدد وزير الصحة المكلف على القطاع الخاص مراعاة الله في الأدوية وفي الأسعار وعدم وصول أدوية الدولة إلى القطاع الخاص بطرق غير شرعية.

مقالات ذات صلة