استهداف مواقع تابعة للإرهابيين واستعدادات كاملة لتطهير درنة

10

أخبار ليبيا 24 – خاص

استهدفت القوات المسلحة العربية الليبية مواقع تابعة لما يسمي شوري درنة التابع لتنظيم القاعدة الإرهابي في الحيلة والظهر الحمر جنوبي مدينة درنة، بالإضافة إلى استهداف موقع في محور الساحل .

وقال شهود عيان “إنه قد سمع صباح اليوم السبت صدى أصوات المدفعية الثقيلة التي استهدفت الجماعات الإرهابية بالمحور الجنوبي لمدينة درنة وسمع صدى الاستهداف بالمناطق المجاورة للمدنية”.

وكان قد أصدر رئيس هيئة الإمداد بالقوات المسلحة اللواء عبد المالك العوكلي، تعليماته بشأن إرسال فصيل بكامل التجهيزات والعتاد إلى غرفة عمر المختار درنة، تزامنا مع بدء عملية تطهير مدينة الصحابة من الجماعات الإرهابية، للإشراف علي احتياجات الغرفة وتوفير الإمكانيات للمحور.

وأعلن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العربية الليبية عميد أحمد المسماري أن القيادة العامة استلام كل الوحدات المكلفة بالمهمة العسكرية في مدينة درنة تمركزاتها، والانتهاء من استلام مهامها من رؤسائها أمس الجمعة.

وأكد المسماري أن القوات المسلحة في كامل جاهزيتها وأنها عازمة على تطهير مدينة درنة، مشيراً إلى اكتمال كافة الترتيبات لدخول المدينة وطرد الإرهابيين منها.

وقال إن القيادة العامة لازالت تتريث في إعطاء الأوامر لدخول المدينة حفاظاً على أرواح المدنيين وعلى تراث وإرث وتاريخ المدينة، داعياً العناصر الإرهابية والمطلوبين إلى تسليم أنفسهم.

وأضاف أنه حان الوقت ليتمكن أهالي درنة من التخلص من التنظيمات الإرهابية، مشدداً على أن قوات الجيش تعول كثيراً على جهود أعيان المدينة لتجنب أي مواجهات مع تلك المجموعات الإرهابية.

يشار إلى أن اجتماع عقد بمقر الغرفة الرئيسية ببلدية شحات اليومين الماضيين لبعض قيادات القوات المسلحة ضم آمر غرفة عمليات الكرامة اللواء عبدالسلام الحاسي وآمر غرفة عمليات عمر مختار عميد سالم الرفادي ومديري إدارات القوات المسلحة بالمنطقة الشرقية.

وتم خلال الاجتماع وضع الترتيبات الأخيرة لمعركة تحرير درنة من سيطرة الجماعات الإرهابية.

وقتل اثنان من القوات المسلحة وأصيب ستة آخرون بجراح أثناء تفكيك لغم أرضي جنوب مدينة درنة الخميس، بحسب مصدر أمني في غرفة عمليات عمر المختار .

وأوضح المصدر أن القتيلين هما أحد منتسبي صنف الهندسة العسكرية في السرية الثانية استطلاع التابعة عملية الكرامة الفرجاني فوزي الفرجاني العوكلي، وأحد منتسبي صنف الهندسة العسكرية في الكتيبة 155الرجمة عبدالحكيم علي سعد.

وأضاف المصدر أن المصابين هم عميد رمضان مفتاح لحوتى وميلود سعد بونس وعبدالسيد بالمصري الجرارى وحمدى بوبكر محمد، وهم تابعون للسرية الثانية استطلاع إضافة إلى سلامة الفيتورى عبدالسلام ومحمد بهلول الصابر وهما تابعان للكتيبة 155 الرجمة.

وبيّن المصدر الأمني أن الضحايا سقطوا أثناء تفكيك لغم بالقرب من مدرسة القرارة بلمسلقون بالقرب من الحيلة جنوب مدينة درنة.

الجدير بالذكر أن القيادة العامة دفعت تعزيزات عسكرية خلال الأسابيع الماضية إلى ضواحي مدينة درنة تجهيزا لعملية عسكرية لاقتحام المدينة .

مقالات ذات صلة