احتجاجا على إقالة رئيسه .. الحرس البلدي بنغازي يوقف عمله ويطالب بحقوقه

7

أخبار ليبيا 24 – خاص

أعلن ضباط وضباط الصف وأفراد وموظفين جهاز الحرس البلدي فرع بنغازي، إيقاف العمل بشكل كامل، احتجاجًا على ما وصفوها بالقرارات التعسفية بحق رئيس الفرع العقيد ونيس العرفي.

وأكد مكتب إعلام جهاز الحرس البلدي بنغازي، إيقاف عمل فرع بنغازي، لحين إلغاء القرار المتمثل في إقالة رئيس الفرع ونيس العرفي، ودعم الجهاز بكافة الإمكانيات وإعطاءه حقوقه، منوهًا إلى أنه من الأجدر من قرار الإقالة والنقل هو النظر إلى متطلبات الجهاز وإمكانياته، ليتمكن من أداء عمله على أكمل وجه.

وأشار إلى أن الجهاز يعمل دون إمكانيات تذكر أو أي دعم من أي جهة كانت، عدا بعض المركبات التي تم استلامها من بلدية بنغازي، مضيفا أن الفرع يعاني من النقص في ملابس العناصر والمقرات والأسلحة والمكاتب وحتى القرطاسية والمخازن والتأمين صحي وابسط متطلبات العمل

ولفت مكتب الإعلام إلى أن العاملين بالفرع لم يقدموا على هذا الخطوة في الفترة السابقة نظرا للظروف التي تمر بها المدينة وحربها ضد الإرهاب.

وكان جهاز الحرس البلدي فرع بنغازي، قد استأنف عمله منذ نهاية العام 2014 حيث بدأ حملات تفتيشية على محال المواد الغذائية والمطاعم ومحال بيع اللحوم وغيرها وكذلك الباعة المتجولون في بعض مناطق بنغازي.

واشترك عناصر الجهاز أيضا في عمليات إزالة المباني العشوائية في المدينة، وضبط المواد الغذائية بالمخازن التي تتواجد في الأحياء التي شهدت اشتباكات مسلحة وأصبحت مواد غير صالحة للاستهلاك البشري.
كما ساهم الجهاز في إتلاف العديد من المضبوطات، وفرض التسعيرة التي حددتها مراقبة الاقتصاد بشأن بعض الأغذية منها اللحوم.

وتأتي هذه الإقالة ضمن حملة الإقالات التي شهدتها المؤسسات التابعة للحكومة المؤقتة تزامنا مع زيارة رئيس الحكومة عبدالله الثني إلى مدينة بنغازي خلال الأسبوع الماضي، إذ شهدت الهيئة العامة للثقافة والإعلام والمجتمع المدني إقالة ثلاثة مدراء تابعين للهيئة.

هذا ولم تشهد المؤسسات التابعة للحكومة المؤقتة استقرارًا لمسؤوليها، خاصة بعض الوزارات دون الإفصاح عن الأسباب التي دعت لذلك.

مقالات ذات صلة