الدايري يقدم استقالته ويوضح أسبابها

9

أخبار ليبيا 24 – خاص

أعلن وزير الخارجية بالحكومة المؤقتة محمد الدايري، تقديمه لاستقالته من منصبه.

وقال الدائري في بيان له، “تقدمت باستقالتي هذه بعد يقيني من عدم جدوى استمراري في ممارسة مهامي التي تمت عرقلتها بصورة واضحة من قبل رئيس الوزراء، بالنظر لوجود خلافات حول الخطاب السياسي والدبلوماسي الموجه للعالم الخارجي.

وأضاف أن الأمر استفحل في الآونة الاخيرة، حيث ان رئيس مجلس الوزراء اتخذ عدة قرارات تتعلق بالوزارة شملت تغييرات وتعيينات بدون التشاور معي بشأنها، ولجأ إلى عدم التواصل معي- برغم اكثر من طلب مني- لمدة سبعة أشهر، لكن الامر في حقيقته يتطلب شجاعة سياسية وأدبية لمناقشة هذه الهيمنة على أمور وزارة الخارجية بعد تقويض تحركها الخارجي في فترة هامة واختزال نشاطها في أمور روتينية داخل الوطن.

وتعهد باستمراره بالعمل في كنف مشروع الدولة الوطنية، دولة القانون والمؤسسات.

ولفت محمد الدايري إلى أنه سلم استقالته من منصب وزارة الخارجية إلى نائب رئيس الوزراء لشؤون الهيئات، وانتظر تسليمها إلى رئيس الوزراء، منذ يوم 19 مارس 2018 ، مشيرا إلى أن مدير مكتب الوزير الذي يتمتع باستمرار بتواصل مع رئيس الوزراء، أعلمني أنه سيرد على رسالتي يوم الخميس الماضي 22 مارس، إلا أن هذا الأمر للأسف لم يتم.

وأشار إلى أن هناك محاولة تقضي بعدم ألَّبت في رسالة استقالتي بحيث يتسنى لرئيس الوزراء تقديم مرشح لمنصب الوزير لمجلس النواب، ويتم طرح الامر وكأنه تغيير وزاري لا يتعلق باي موقف مسبق للوزير وأن تمت هذه المناورات فيجب الا تنطلي علي رئاسة وأعضاء مجلس النواب.

وطالب وزير الخارجية، رئيس الوزراء بتحويل استقالتي لمجلس النواب صاحب الاختصاص في ألَّبت فيها.

مقالات ذات صلة