“أبو زينب التونسي”.. مزواج داعش الهارب

7

أخبار ليبيا 24

نشر موقع عراقي متخصص في قضايا الإرهاب قصة شخص تونسي يدعى أسامة بن عثمان، قال أنه قيادي داعشي متهم بارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين في سوريا وذلك على أمل أن يتم القبض عليه بعد هروبه من سوريا ومحاكمته على ما ارتكبه من جرائم.

ويكنى الإرهابي بـ”أبي زينب التونسي”، ويعتبر أحد أهم قيادات تنظيم داعش الإرهابي و قدم إلى سوريا قبل 4 سنوات، وكان يقيم في منطقة الدانا بريف إدلب.

وقاتل “أبو زينب التونسي” في البداية مع فصيل جبهة النصرة ومن ثم انضم إلى صفوف تنظيم داعش وبقي في مدينة الرقة حتى خروج داعش منها، ودخول قوات سوريا الديمقراطية إلى المدينة حيث انتقل بعدها إلى ريف دير الزور الشرقي تحديداً في مدينتي الميادين والبوكمال.

وبحسب الشهادات التي وثقها المركز فإن المدعو اسامة متهم بإرتكاب جرائم حرب ضد المدنيين أثناء تواجده في مدينة الرقة بالإضافة إلى قيامه بالزواج من نساء سوريات لعدة مرّات، وبعد خسائر داعش في سوريا فرّ برفقة زوجته السورية وابنته زينب إلى مناطق قوات سوريا الديمقراطية المعروفة اختصاراً بإسم ( قسد ) و يحمل الآن بطاقة شخصية لشقيق زوجته.

مقالات ذات صلة