الخرطوم يمهل ” إخوان مصر” 3 أسابيع لمغادرة أراضيه والجماعة ترتبك

5

أخبار ليبيا 24

قال مدير تحرير صحيفة “حريات” السودانية عبد المنعم سليمان إن النظام السوداني طالب أعضاء جماعة الإخوان المسلمين المصريين في الخرطوم، بمغادرة البلاد فورا.

وأوضح عبد المنعم، في مداخلة هاتفية ببرنامج “هنا العاصمة” على شاشة “cbc” المصرية، أن الإخوان المتواجدون في السودان هم من الصف الثاني والثالث والرابع، وليسوا أعضاء الصف الأول المؤثرين من الجماعة.

فيما أكد القيادى السابق بجماعة الإخوان ثروت الخرباوى أن الإخوان المصريون الموجودن بالسودان خلال المرحلة الحالية “يعيشون فى حالة ارتباك شديد جدًا بسبب التقارب بين الدولتين المصرية والسودانية”، وأن السودان منحتهم 3 أسابيع للمغادرة.

وقال “الخرباوى” فى تصريحات لـ”اليوم السابع”:” عناصر الإخوان مرتبكين جدًا بعد عقد لقاءات بين وزير الخارجية المصرى ونظيره السودان” كاشفا النقاب عن أن الحكومة السودانية غيرت طريقة تعامله بشكل جذرى مع ملف الإخوان.

كما كشف “الخرباوى” أن السلطات السودانية منحت عناصر الإخوان المقيمين فى السودان 3 أسابيع لمغادرة البلاد، قائلا :” الحكومة السودانية أبلغت الإخوان بأن الأشخاص المنتمين للإخوان ويشيعون فى السودان ولم تصدر ضدهم أحكام قضائية فأهلا وسهلا بهم، أما الذين صدرت ضدهم أحكام فيجب أن يخرجوا من السودان خلال 3 أسابيع على أقصى تقدير، وإن لم يفعلوا فستتخذ السلطات السودانية ضدهم مواقف صارمة” مشيرًا إلى أن عناصر الإخوان تنتابهم حالة من الخوف والارتباك الشديد لتخوفهم من أن تقوم السلطات السودانية بترحيلهم لمصر وعدم السماح لهم بمغادرة أراضيها”.

وأشار “الخرباوى” إلى أن عناصر الإخوان حال خروجها من السودان سوف تتوجه نحو تركيا ولندن، وهما الدولتان اللذان لهما فيهما نفوذ قوية للجماعة.

وبحسب بعض المصادر فأنى عدد الإخوان المسلمين المصريين في السودان 600 شخص، 150 منهم دخلوا السودان قبل وقوع انقلاب السيسي على مرسي، وأن أكثر من نصفهم يديرون استثمارات صناعية وخدمية وزراعية.

وأضافت المصادر أن مكتب الإرشاد طلب من جميع الإخوان الامتثال لأوامر حكومة السودان والعمل على تصفية أعمالهم بأسرع وقت والتحرك فوراً إلى دول بالتنسيق مع مكاتب الإرشاد في بريطانيا وتركيا وأمريكا الشمالية.

مقالات ذات صلة