عقوب يبحث حلول مشاكل القطاع الصحي واحتياجاته في بلدية الكفرة

9

أخبارليبيا24

بحث وكيل عام وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة الدكتور سعد عقوب، الملفات الصحية التي تخص بلدية الكفرة وما جاورها، بالإضافة إلى بحث آلية إيجاد حلول للمشاكل العالقة في إطار التنسيق الكامل مع وزارة الصحة في البيضاء.

جاء ذلك خلال اجتمع عقده عقوب  أمس الاثنين في بلدية البيضاء ضم عميد بلدية الكفرة المبروك الغزوي، وعضو المجلس البلدي فتحي اخريم، ومدير إدارة الخدمات الصحية الكفرة إسماعيل العيظة.

واستعرض عقوب خلال الاجتماع آلية استكمال المشاريع المستحدثة، والخاصة بقسم النساء والولادة، ومستشفى الفضيل بوعمر بحي بوشوق، والمسجل لدى اللجنة المكلفة من قبل رئاسة الوزراء لمتابعة احتياجات البلديات، والتي وافق عليها دولة رئيس مجلس الوزراء في الحكومة الليبية المؤقتة السيد عبد الله الثني، خاصة فيما يتعلق بالمشاريع الصحية التابعة لوزارة الصحة.

كما تم خلال الاجتماع مناقشة بعض المشاكل الصحية التي تواجه الكفرة، والمتمثلة في عدم القدرة على تشكيل لجنة فرعية للعلاج بالخارج، وتفعيل شعبة للتمريض بالكفرة لتغطية الاحتياجات، باعتبار إن أقرب مستشفى تعليمي يبعد عن الكفرة مسافة 850 كيلومتر، إلى جانب مناقشة اعتماد الملاكات الوظيفية للمراكز الصحية المستحدثة، وآلية تقديم الخدمات الصحية والإنسانية للمحتاجين لها.

وأكد وكيل عام وزارة الصحة أن من أهداف الوزارة هي العمل المستمر لاحتواء ما تمر  به البلاد من مشاكل صحية وفق خطة عاجلة، ستنفذ خلال عام 2018، بهدف إيجاد حلول سريعة للصعوبات التي تواجه القطاع الصحي في كافة ربوع ليبيا، من خلال توفير المجموعات الدوائية والاحتياجات الأساسية.

من جانبه دعا وفد بلدية الكفرة خلال الاجتماع ،بترفيع مستشفى الكفرة العام إلى مستشفى تعليمي، وسد النقص في بعض التخصصات والكوادر الطبية.

يشار إلى أن الاجتماع حضره مدير إدارة المشروعات بديوان الوزارة المهندس نوري الورفلي، ومدير مكتب الوكيل العام الأستاذ طارق نوح، ومدير إدارة الإعلام بالديوان معتز الطرابلسي.

مقالات ذات صلة