انطلاق الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد “داعش” ووزير الخارجية الأمريكي: لم نلحق بـ”الدولة” هزيمة دائمة بعد

5

أخبار ليبيا24
انطلقت اليوم الثلاثاء أعمال الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم (داعش) الإرهابي ؛ وذلك في إطار مؤتمر الكويت الدولي لإعادة اعمار العراق الذي بدأت فعالياته الإثنين وتستمر حتى يوم غد الأربعاء.

وتضمن الاجتماع جلستي عمل ؛ تعقد الأولى لمناقشة آخر تطورات تنظيم (داعش) في سوريا والعراق، بينما تعقد الجلسة الثانية لبحث أطر مكافحة الإرهاب على مستوى العالم ، خاصة جهود التحالف في محاربة (داعش).

وتم تشكيل التحالف الدولي ضد (داعش) في 11 سبتمبر 2014 ؛ حيث تميز منذ اللحظة الأولى بتفرد عضويته ونطاق عمله والتزاماته، إذ التزم التحالف الدولي بدحر تنظيم (داعش) الإرهابي وإلحاق الهزيمة به.

وحرص أعضاء التحالف، البالغ عددهم 74 عضوا، منذ اللحظة الأولى لتشكيله على الوقوف أمام داعش على جميع الجبهات والعمل على هدم شبكاته والتصدي لطموحاته بالتوسع العالمي.

وعقب هزيمة (داعش) في العراق وسوريا ، بدأ التحالف الدولي في تغيير آلية تعامله مع ذلك التنظيم الإرهابي ؛ حيث تحولت من المواجهة العسكرية المباشرة في نطاق دول الصراع إلى التصدي لتدفق المقاتلين الأجانب عبر الحدود ، ودعم الاستقرار وإعادة الخدمات العامة الأساسية للمناطق المحررة من قبضة (داعش) وإضعاف نشاطه في الفضاء الإلكتروني والإعلامي.

ويسعى التحالف الدولي ضد تنظيم (داعش) حاليا إلى الحفاظ على النجاحات التي تحققت على أرض الواقع في مواجهة ذلك التنظيم الإرهابي من خلال حرمانه مستقبلا من التواجد في أي بقعة جغرافية من العالم.

وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اليوم الثلاثاء إن انتهاء العمليات القتالية الرئيسية ضد تنظيم الدولة الإرهابية (داعش) لا يعني أن الولايات المتحدة وحلفاءها ألحقوا هزيمة دائمة بالتنظيم المتشدد.

وأضاف تيلرسون خلال الاجتماع أن واشنطن قررت تقديم مساعدات إضافية قيمتها 200 مليون دولار لتحقيق الاستقرار في المناطق المحررة في سوريا.

ومن جانبه، أكد نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ضرورة خلق آفاق جديدة وتنسيق مشترك للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش من أجل تطوير استراتيجية محاربة التنظيم.

وقال الصباح في افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للتحالف، على هامش مؤتمر إعادة إعمار العراق: “على الرغم من التطورات الإيجابية والنتائج الملحوظة على أرض الواقع إلا أن المجتمع الدولي لا يزال يواجه تهديدا مباشرا من الجماعات الإرهابية المسلحة”.

وشدد على أهمية “أن يبدأ تحالفنا في خلق آفاق جديدة في إطار استمرار الجهود الدولية والتنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب ومتابعة وتطوير الاستراتيجية التي رسمها التحالف لمحاربة تنظيم داعش”.

تجدر الإشارة إلى أن مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق، الذي يعقد في إطاره اجتماع محاربة (داعش) يقام في الفترة من 12 إلى 14 فبراير الجاري ، بمشاركة عدد من الدول المانحة والمنظمات الدولية والإقليمية ورئاسة خمس جهات، هي الاتحاد الأوروبي، والعراق، والكويت، والأمم المتحدة والبنك الدولي؛ بهدف حشد الزخم لرفع المعاناة عن ملايين النازحين والمتضررين العراقيين من ضحايا الحرب على الإرهاب، فضلا عن إعادة إعمار المناطق المحررة من الأرهاب والمناطق المحتاجة إلى المساعدات.

مقالات ذات صلة