الثني: المجلس الرئاسي أثبت فشله وبريطانيا “عدوة الليبيين”

7

قال رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني، الثلاثاء، إن المجلس الرئاسي الليبي برئاسة فايز السراج أثبت فشله، قائلا إن غالبية الليبيين يرفضون الرجل “المفروض عليهم من بريطانيا”.
وأوضح الثني في لقاء مع سكاي نيوز عربية، قائلا:” تم فرض السراج على الليبيين نتيجة أن الدول الأوروبية وخاصة بريطانيا لديها مصالح خاصة في مجال النفط وتريد تسويقها عبر السراج”.

وأضاف رئيس الحكومة أن بريطانيا “هي عدو الشعب الليبي”، وهي تدعم السراج من أجل “تسويق مصالحها النفطية”.

وأكد الثني أن أهالي شرق ليبيا وجنوبها، وجزء من غربها يرفضون حكومة الوفاق برئاسة السراج والتي تحظى فقط بدعم المتشددين.

وجدد الثني اتهام قطر وتركيا بدعم الجماعات الإرهابية في بلاده، مشيرا إلى السفينة التركية المحملة بالأسلحة التي وصلت إلى ميناء مصراته مؤخرا وتم اعتراضها.

لكن الثني أشار إلى أن الجماعات الإرهابية الموالية لقطر بدأت تضعف مع انخفاض الدعم مؤخرا نتيجة الإجراءات العربية تجاه الدوحة.

ولم تلق حكومة الوفاق المنبثقة عن اتفاق الصخيرات، الإجماع منذ اتخاذها طرابلس مقرا في مارس 2016 تحت حماية الميليشيات، وما زالت عاجزة عن فرض سلطتها على أنحاء واسعة في البلاد ما زالت خاضعة لعشرات الفصائل المسلحة.

وتعاني حكومة الوفاق من أزمة في الشرعية لأنها لم تحظ بثقة البرلمان المنتخب، وهو ما ينص عليه اتفاق الصخيرات.

مقالات ذات صلة