هزيمة تنظيم داعش الإرهابي فكرية قبل أن تكون عسكرية

6

أخبار ليبيا24

دعا النائب في البرلمان العراقي جوزيف صليوا، إلى إنهاء تنظيم داعش الإرهابي فكريًا، بعد القضاء عليه عسكريًا.

وكشف البرلماني العراقي، وفقاً لمصادر محلية، أن بعض عناصر التنظيم الإرهابي ما زالوا يعملون في مؤسسات الدولة، مشددًا على ضرورة حصر السلاح بيد الدولة.

وقال صليوا، إن معركة تحرير آخر المدن العراقية التي استباحها تنظيم داعش الإرهابي، انتهت، مؤكدًا أن ذلك يعد نصرًا كبيرًا للعراق وجميع أبنائه بكل أطيافهم ومذاهبهم ومكوناتهم.

ولفت إلى أن أبناء المناطق المكتوية بنار داعش كان لهم الدور الأبرز في هذه المعركة نتيجة لصبرهم الكبير في مواجهة الصعاب المريرة طيلة فترة تهجيرهم قسرًا، مشددًا على ضرورة أن يتعلم الجميع الدرس الذي نتج عن هذه المعركة وهو أنه لا انتصار حقيقي ما لم يتكاتف جميع العراقيين والسعي إلى إيجاد الحلول للحيلولة دون إعادة الوضع إلى ما هو عليه الآن.

ومن جهته، اعتبر القيادي في الحشد الشعبي هادي العامري، في وقت سابق أنه لا يمكن تحقيق استقرار في العراق والمنطقة دون أن تتم هزيمة تنظيم داعش فكريًا.

هزيمة داعش لا تقتصر على تقلص مساحة نفوذه في البلدان فحسب، بل تشمل أيضا إسكات “بوقه الإعلامي” وتقليص دعايته وما تبثه من أكاذيب وأفكار تخريبية، حيث يعيش داعش حالة فوضى ويفشل في إصدار دعايته لأنه هزم إلكترونيا كما على الأرض.

وبما أن داعش يخضع لضغط متزايد فإنه ينزلق إلى حالة من الفوضى، إذ أن قنوات البروباغندا التابعة له لا تنشر دعايتها إلا بشكل متقطع أو لا تنشر على الإطلاق.

وفشل التنظيم في نشر آخر عددين من مجلته الإلكترونية، وعدد شهر أكتوبر 2017 كان مربكا ومحبطا لمؤيديه ما يذكرهم بأن داعش يخسر على الإنترنت كما هو الحال على الخرائط.

يذكر أن مجموعة من القراصنة الإلكترونيين المسلمين أعلنت الحرب على داعش، وتعهدت بمحو التنظيم من الإنترنتب عد نشرها قائمة عناوين البريد الإلكتروني لنحو ألفين من المشتركين قبل أيام.

وأطلقت المجموعة على تويتر، حملة بعنوان “كسر السيوف” وتمكنت من اختراق المواقع التابعة لداعش بما فيها “وكالته الإخبارية”، وشنت هجمات على عدد من المواقع الجديدة التي يحاول التنظيم إطلاقها، ما أدى إلى تعذر الدخول إليها.

وكتبت المجموعة في تغريدة “إننا الأخطاء البرمجية (bugs) التي لا يمكن التخلص منها في برامجكم الإلكترونية، مسيرتنا لإسكات داعش ستستمر”.

مقالات ذات صلة