تقارب لوجهات النظر في جلسات اللجنة الموحدة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة في تونس 

12

أخبار ليبيا 24 – خاص

عقدت لجنة الصياغة الموحدة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة اجتماعها الخامس، اليوم السبت، في مقر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا – في العاصمة التونسية – بحضور الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا غسان سلامة.

وبحسب الصفحة الرسمية لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا‏، فأن هذه الجلسة سادها الانفتاح بين المشاركين وتقارب كبير في وجهات النظر .

واستمر المجتمعون في بحث ومناقشة أفكار ومقترحات المجلسين حول تكوين وهيكلية وصلاحيات المجلس الرئاسي ومجلس الوزراء وآلية اختيار أعضاء المجلس الرئاسي.

ونوه أعضاء لجنة الصياغة الموحدة إلى أن هذه الجلسات النقاشية متعلقة في صياغة التعديلات على الإتفاق السياسي الليبي ولا تتطرق لمناقشة أو طرح أسماء لشغل أي منصب في الدولة الليبية بما فيهم أعضاء المجلس الرئاسي.

وكانت أعمال لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب، واللجنة التابعة لمجلس الدولة قد انطلقت الثلاثاء الماضي بحسب الخطة التي طرحتها البعثة الأممية لليبيا في 20 من سبتمبر الجاري.

وقالت عضو لجنة الحوار بمجلس النواب سلطنة المسماري في تصريحات سابقة إن لجنة الصياغة المنبثقة عن لجنتي الحوار ناقشت قضايا السلطة التنفيذية، والتي تتمثل في المجلس الرئاسي والحكومة المقترحة الجديدة من حيث الصلاحيات وآلية اختيار الأسماء المرشحة .

وأوضحت المسماري أن لجنة الصياغة (8-8) المنبثقة عن لجنتي الحوار التابعتين لمجلس النواب ومجلس الدولة ستكون ملتزمة بالرجوع إلى اللجان الأساسية، ومهمتها نقل وجهة النظر السياسية لكل من لجنتي الحوار المنبثقة عن مجلس النواب ومجلس الدولة وصياغة ما يتم الاتفاق عليه.

وأضافت أن اللقاءات لم تتطرق إلى مناقشة المادة الثامنة من الاتفاق السياسي حيث تم البدء بالقضايا التي تحمل درجة أعلى من التوافق، مشيرة إلى أن المادة الثامنة وصفة القائد الأعلى هي محل الخلاف الحقيقي.

مقالات ذات صلة