مصلون يؤدون صلاة الجمعة في مساجد في الصابري بعد غياب قارب الثلاث سنوات

5

أخبار ليبيا24- خاص

أدى سكان مربع السوق العام في منطقة الصابري يوم أمس السبت صلاة الجمعة في مسجد الإمام مالك أو كما يطلقون عليه جامع بوخشيم نسبة إلى من بناه وذلك بعد غياب قارب الثلاثة سنوات.

وأوضح أحد سكان المنطقة محمود المعوج أن المنطقة المحيطة بالمسجد خالية من المفخخات إلا انه تم اكتشاف “موتو” بحر مفخخ وتم تفكيكه من قبل الهندسة العسكرية.

وقال المعوج إن شباب المنطقة فضلوا البقاء في بيوتهم لتأمينها بالرغم من انقطاع الكهرباء والمياه.

وأشار إلى خذلان الحكومة لهم وعدم وجود خطط سريعة لعودة الحياة ، وكان هذا الأمر هو مبعث إحباط كبير لهم، حسب قوله.

وقال المعوج إن السكان قرروا الاعتماد على أنفسهم وزرع التفاؤل وبداية العمل في إزالة المخلفات وتنظيف وفتح الشوارع.

ودعا الجهات المسؤولة الى أخذ المبادرة ووضع خطط لضمان عودة الحياة الطبيعية إلى المنطقة ،لافتا إلى جهود قوات الجيش في شفط المياه الراكدة.

وختم المعوج حديثه :”كنا نتمنى دخول شركة الخدمات العامة والكهرباء والمياه والأشغال العامة معنا أو حتى قبلنا ولكن الأمل في شباب المنطقة فقط وفي انتظار الحكومة إن وجدت”.

مقالات ذات صلة