رصد وملاحقة ومواجهة حتى القضاء على الدواعش في كل أنحاء ليبيا

7

أخبار ليبيا24- خاص

انتصارات تسجل يوميا ضد تنظيم “داعش” الإرهابي حيث أكد مصدر عسكري مقتل أحد عناصر التنظيم الإرهابي المدعو عبد المعين جابر الكواش والمكنى بـ”نمر الدرناوي”.

ووفقا لمصادر محلية, فإن الكواش لقي حتفه خلال اشباكات مع دورية تابعة لسرية حماية بني وليد جنوبي المدينة بعد ورود معلومة عن وجود عناصر داعش الإرهابية بالقرب من منطقة أشميخ الواقعة على بعد 35 كيلو متراً جنوب مدينة بني وليد.

الجدير بالذكر أن الكواش كان قد انتسب للتنظيم الإرهابي عام 2013 في سوريا، وعاد إلى ليبيا وبالتحديد إلى منطقة قنفودة في بنغازي عام 2015 ، ثم فر منها إلى مدينة سرت بداية يناير الماضي  كرفاقه المجرمين الآخرين.

تبقى القوات الليبية في المرصاد في كل أنحاء الوطن لملاحقة بقايا هذا التنظيم الإرهابي الفارين كالجرذان.

ومن جهته، قال رئيس المجلس العسكري صبراتة، العقيد الطاهر الغرابلي، أنهم رصدوا تحركات لعناصر تابعة لتنظيم داعش الإرهابي جنوب وغرب ليبيا.

وأضاف الغرابلي أن القوة التي تم رصدها تبلغ حوالي 15 آلية تحاول تجميع نفسها، موضحا أن عملية الرصد جاءت عقب بلاغ من المواطنين الذين يلعبون دورا رئيسيا في مواجهة الإرهاب.

مقالات ذات صلة