المسماري يؤكد إنسحاب مليشيات القوة الثالثة من جنوب ليبيا

9

 

أخبار ليبيا 24 – خاص

كشف  الناطق باسم القوات المسلحة العربية الليبية عقيد أحمد المسماري عن أن مليشيات القوة الثالثة التابعة لمدينة مصراتة والتي تتمركز بالجنوب طالبت بممر أمن  لخروجها من المنطقة .

وأوضح المسماري – خلال المؤتمر الأسبوعي في مدينة بنغازي الأربعاء – أن هذه المليشيات التي كانت تتمركز في قاعدة “تمنهنت”  تحوال الفرار إلى مدينة الجفرة عبر سناون وبدأوا في نقل معداتهم, ونرحب بحقن الدماء .

وعن آخر التطورات العسكرية في مدينة بنغازي، قال الناطق العسكري إن كافة الجنود والآليات تم نقلها من المحور الغرب عقب انتهاء المعارك هناك إلى المحور الشرقي لمدنية بنغازي” سوق الحوت – الصابري – وسط البلاد”، لافتاً إلى أن الأوامر لم تصدر حتى الآن من القيادة العامة باقتحام المنطقة .

وبخصوص الأسر والعائلات التي كانت تتخذها الجماعات الإرهابية كدروع بشرية، أوضح المسماري أنه تم التحفظ على بعض الأسر الأيام الماضية، وبخصوص الفتاة مروة وشقيقتها مني موجودات لغاية اللحظة لدى جهاز الأمن الداخلي والبنتين من الجنسية الفلسطينية ولم يأتى أحد لأستلامهن ونرجو من أقاربهم الذهاب لجهاز الأمن الداخلي لاستلامهن .

وطالب الناطق العسكري العسكريين بالالتزام بالضوابط العسكرية, وفق مايأمرنا به ديننا, موضحاً أن جل الأسرى الذين تم القبض عليهم موجودين بالسجون وهم بالالاف لم يتم التعامل معهم بطريقة مسيئة  .

وتابع المسماري قائلاً “إن ماحدث هي أفعال فردية وسيقدم مرتكبيها للمحاكم العسكرية، منوهاً إلى أن التنكيل يحدث في جميع حروب العالم، مسترشداً بقضية سجن بوغريب وما فعله القوات الأمريكية في ذلك الوقت، ومافعلته إيطاليا في أجدادنا المجاهدين ضدها خير شاهد, فضلاً عن قضية مقتل القذافي في 2011م خير شاهد أيضاً.

وأضاف المتحدث العسكري أنه تم العثور على جثمان لأحد أفراد القوات المسلحة معلق على شجرة بمنطقة القوارشة عند دخول القوات هناك، لافتاً إلى أنه تم توثيق كل الجرائم التي ارتكبها الإرهابيين وهي الآن في يد القضاء.

مقالات ذات صلة