توقيع “إعلان تونس” لتسوية شاملة في ليبيا

4

وقع وزراء خارجية تونس ومصر والجزائر، في قصر قرطاج الرئاسي بتونس، وثيقة “إعلان تونس الوزاري” للتسوية الشاملة في ليبيا، بحضور الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.

وبحسب ما ذكرت  سكاي نيوز عربية، فقد تولى التوقيع كل من وزير الخارجية التونسي خميّس الجهيناوي ووزير الخارجية المصري سامح شكري ووزير الشؤون المغاربية والافريقية والعربية الجزائري عبد القادر مساهل.

وينص الإعلان على مواصلة سعي مصر وتونس والجزائر، إلى تحقيق مصالحة ليبية شاملة بإطلاق حوار ليبي ليبي يجمع الفرقاء السياسيين دون إقصاء، بمرافقة من دول الجوار الثلاث وبرعاية الأمم المتحدة.

وأكد الإعلان ضرورة التمسك بسيادة الدولية الليبية ووحدتها الترابية ووحدة جيشها ومؤسساتها، مع التشديد على رفض أي تدخل عسكري أو خارجي في الشؤون الداخلية الليبية.

وأضاف البيان أن الدول الثلاث الراعية للحوار ستواصل جهودها على المستوى الوزاري لتذليل العقبات القائمة ورفع النتائج لرؤساء مصر و تونس و الجزائر، تمهيدا لعقد قمة رئاسية عما قريب في الجزائر.

مقالات ذات صلة